المنتدى ..يلحن أغنية التجاوز على إقاع المأمورية الثالثة

السبيل نواكشوط … قال الرئيس الدوري لمنتدى المعارضة في موريتانيا محمد ولد مولود إن قيادة المنتدى أصبحت تعتبر “مسألة المأمورية الثالثة متجاوزة تماما”، وذلك في أول تصريح من نوعه لأحد قادة المعارضة حول هذا الموضوع منذ تصريح الرئيس ولد عبد العزيز حول الموضوع في مقابلة مع “جون آفريك”. وأكد ولد مولود – وهو رئيس حزب اتحاد قوى التقدم – في مقابلة مع صحيفة الأخبار إنفو تنشر غدا الأربعاء أن “الأولوية الآن بالنسبة لقيادة المنتدى هي معرفة كيف سيتخلى الرئيس عن منصبه؟ وبأي طريقة، وفي أي ظروف”. وردا على سؤال حول مدى تجاوز المعارضة لوساوسها حول المأمورية الثالثة، قال ولد مولود: “من كان يعاني من وسواس المأمورية الثالثة هي الأغلبية “الوزراء وقادة الحزب”، وكانوا كثيرا ما يثيرون الموضوع ويرغمون رئيسهم على الاعتذار عن هذا الطرح”. وأردف ولد مولود – وهو الرئيس الدوري لأكبر تكتل معارض في موريتانيا – قائلا: “أما نحن فنعتبر أن قضية المأمورية محسومة في الدستور، وما كان يحصل هو فقط مناورات لبث شكوك تغطي في الحقيقة انسحابا حتميا للرئيس من السلطة”. وتحدث ولد مولود في المقابلة عن موقفه من المرشح الموحد للمعارضة في الانتخابات الرئاسية القادمة، وعن رأيه في اتهام المعارضة بخلان السيناتور محمد ولد غده، وعن علاقة المنتدى بالمعارضة في الخارج، وتمويلها منها.

 المصدر وكالة الأخبار