صرخة استغاثة من خبير بحري.... تفجر طبلة أذن وزير الصيد وتنشر غسيل وزارته ( خاص )

سبت, 02/27/2021 - 22:56

السبيل - نواكشوط ...... شكل موضوع إستنزاف الثروة السمكية الموريتانية من طرف الأساطيل الأجنبية مصدر قلق لدى المواطنين الذين بدأت أصواتهم تتعالى بعد أن تحول بحرهم إلى قاع صفصف من السمك ، ولم تنعكس مداخيل ضرائبه على حياتهم وتتالت النداءات برفض الواقع والتنديد به من كل الجهات وكانت رسالة والي انواذيبوا قد وضعت الجميع أمام مسؤولياتهم التاريخية عندما شخصت الواقع على حقيقته فكان لامناص لوزارة الصيد من التحرك لإستبقاء ماء الوجه وتفتقت عبقرية القائمين عليها عن إجراء أيام تشاورية ، عندها بدأ الفاعلون في طرح آرائهم وتصوراتهم للخروج من هذه الوضعية الكارثية ، وكان الخبير في الشؤون البحرية سيد محمد أمحمد اشين قد فجر قنبلة من العيار الثقيل عندما قال  إن الصيد السطحي تطحن منه 600 ألف لتغذية الكلاب بل وجه رسالة بالغة التأثير

إلى رئيس الجمهورية محمد ولد الغزواني أشار فيها إلى أن مخزون الإخطبوط الثمين استنزف بالكامل ، والمرتنة بيعت ب50000 جديدة للبحار الأجنبي .

وخاطب الخبير وزارة الصيد:لم يعد القطاع يتحمل تلك المسرحيات ، لقد ولى عهد الفساد والمفسدين ، وبزغت شمس الإصلاح والمحاسبة فالإصلاح لن يحصل بطلاء أخطاء الماضي ومغالطاته.
وواصل مستطردا في الرسالة:قطاع الصيد يمر بأزمة شاملة وعلى جميع المستويات 

وتساءل : إلى متى ستظل السفن الصينية والتركية تجوب البحر وتستنزف الثروة بأطقم أجنبية أمام أعيننا؟ 

أيعقل أن موريتانيا التي تمتلك ثروة سمكية طبيعية هائلة منذ 40 سنة لاتملك أسطولا وطنيا خالصا ولايدا عاملة مؤهلة ؟

 ولايوجد بها مصنع واحد لتعليب وتثمين المنتوج؟

 ويوجد بها 44 مصنعا لطحن الأسماك؟

 

بقية الصور : 

السبيل على youtube