محمد محمود ولد بكار: البلد طارد لأصحاب الضمائر وأصحاب الطموح

ثلاثاء, 02/13/2024 - 16:44

لايوجد أي شيء في هذا البلد يمكن للمرء أن يزهو له ،لاتوجد علاقات شخصية صافية مع أي شخص فلابد من ألف عنوان لكي تكون علاقتك جيدة مع الآخر ،إنك تدور في فراغ وكأنك غريب في هذه المدينة التي تغيرت أطباع أهلها وقيمهم .نواكشوط عاصمة التيه والفوضى والغرابة ،كل شيء صار غريب !ومع ذلك تجد الناس يعيشون يومهم ليومهم وكأن أي شيء لم يتغير !!!لاثقافة لا علم لا نوادي لافكر،لاشيء من قيم الماضي …الجميع كلهم مثل بعضهم ،فلا يمكنك يوما أن ترتاح بأنك اكتسبت علاقة جديدة يمكن أن تفخر بها …كل شيء خارج الأصول وخارج قواعد المحبة …إنه وضع طارد لنوعين من الناس أصحاب الضمير وأصحاب الطموح المشروع أي أصحاب الكفاءات ..إنها مرارة تسزدردها كل يوم عشرات المرات .أنا لم أعد أعرف الاتجاهات الكبرى لهذا الشعب إنه يمشي بسرعة نحو الفراغ نحو لاشيء ،فهل سيكون ذلك مقابل التساؤل "كانت هناك يوما ما جمهورية "!!.لكن الأسوأ من ذلك كله هو هل سيوجد من العقلاء من سيبكي عليها