مرشحو المعارضة: مسار الأحادية في تنظيم الانتخابات خطير على البلد

جمعة, 06/07/2024 - 16:10

وصف مرشحو المعارضة سلوك اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات بأنه "إعلان مبكر عن السير في مقاربة أحادية لتنظيم الانتخابات" محذرين من أن هذا المسار خطير على البلد.

 

جاء ذلك في بيان مشترك لخمسة مرشحين معارضين هم: أتوما انتوان سليمان سومارى، بيرام الداه اعبيد، حمادي سيد المختار، العيد محمدن امبارك، مامادو بوكار با.

 

ودعا البيان الأطراف المعنية إلى الوعي بنتائج هذا المسار "والوقوف بحزم في وجه من يدفعون الأمور في اتجاهه".

 

واعتبر المرشحون أن "استمرار الإخلال بشروط الشفافية والنزاهة وحياد الإدارة ومهنية الإعلام، إضرار بشروط تنظيم الانتخابات النزيهة" محملين النظام المسؤولية الكاملة عن هذه الأفعال وما يترتب عليها.ط

 

ودعا البيان "أنصار التغيير والتناوب والاصلاح الراغبين بحق في محاربة الفساد والتخلص من الاستبداد إلى اليقظة والتعبئة والاستعداد لرفض الشروع المبكر في تزوير إرادتهم عن سبق إصرار وترصد".

 

وأوضح المرشحون أن أبرز المؤشرات هو "تحول لجنة الانتخابات من اللقاءات المباشرة مع ممثلي المرشحين إلى نقاشات في الفضاء الافتراضي عبر مجموعة واتساب".

 

وأكد المرشحون أنهم طالبوا بتصحيح "اختلالات جوهرية في العملية الانتخابية، لكن رد لجنة الانتخابات كان مخيبًا للآمال، حيث أعلنت استعدادها لمراجعة نقطة واحدة فقط من أصل اثني عشر نقطة مطروحة".

 

وتحدث المرشحون في بيانهم عن خشيتهم من أن تكون المماطلة في توفير نسخة من اللائحة الانتخابية للتدقيق "هدفها استنفاد وقت الطعون".

 

وانتقد البيان ما اعتبره "حرمانًا للجاليات في الخارج من حقهم في التسجيل على اللائحة الانتخابية"، فيما حمّلوا النظام المسؤولية الكاملة عن "الإخلال" بشروط الشفافية والنزاهة.

السبيل على youtube