موريتانيا تسمح لمواطنيها بازدواجية الجنسية لأول مرة

ثلاثاء, 07/27/2021 - 14:26

أجاز البرلمان الموريتاني ضحى اليوم الثلاثاء تعديلا على قانون الجنسية يسمح للمواطنين الموريتانيين بالحصول على جنسيات بلدان أخرى، مع بقاء الجنسية الموريتانية، وذلك لأول مرة في تاريخ البلاد.

 

وكان قانون الجنسية في البلاد يسقط الجنسية الموريتانية تلقائيا عن أي مواطن يحصل على جنسية بلد آخر، قبل أن يجرى عليه تعديل قبل نحو عقد من الزمن، سمح ببقائها مع اشتراط مرسوم يرخص بذلك.

 

وصادقت الحكومة منتصف يونيو  الماضي على مشروع  يعدل قانون الجنسية، ويسمح لكل الموريتانيين بازدواجيتها، لكنه يمنع مزدوجي الجنسية من تولي منصب رئيس الجمهورية، أو عضوية الحكومة، أو الوظائف الانتخابية.

 

وقد أجرت لجنة العدل والدفاع والداخلية في البرلمان تعديلا على مشروع القانون قلصت بموجبه المناصب التي تحظر على مزوجي الجنسية، حيث معنتهم من تولي الرئاسة، والوزارة الأولى، ووزارات السيادة، وقيادات أركان الأجهزة العسكرية والأمنية، فيما ألغت منعهم من بقية المناصب، وخصوصا المناصب الانتخابية التي صادقت الحكومة على  منعهم منها.

 

وصوت البرلمان اليوم خلال جلسة علنية على التعديل الذي اقترحته اللجنة البرلمانية بتوافق بين أعضائها.

 

وينتظر أن يأخذ القانون مسار النشر عبر  الجريدة الرسمية ليصبح نافذا.